علاقاتقسم لأسرة سعيدة

المشاكل الزوجية

كيفية حل المشاكل الزوجية

كيفية حل المشاكل الزوجية او مشاكل الحياة الزوجية سؤال يطرحه كثير من الأزواج ليجد اجابة كافية وطرق كافية لحل مشاكل الزواج … فلا يوجد بيت بدون مشاكل او خلفات ويجب ان يعلم الزوجان ان المشاكل الزوجية هي عامل جيد لزيادة الحوار بين الزوجين والوصول الي اعلي درجات التفاهم وفهم كل منهم لطريقة تفكير الأخر .

طرق ومهارات التفكير بين الأزواج تختلف من اسرة لأخري وعدم معرفة المهارات اللازمة للحوار والتفاهم والوصول الي حل مرضي للطرفين مما يسبب وقع الزوجين في مشاكل ، يرجع السبب الرئيسي في مشاكل الحياة الزوجية هو افتقار الزوجين لفن الأستماع وعدم الأهتمام واحترام رأي الطرف الأخر , ويسعي كل طرف الي فرض رأيه علي الأخر ومعارضة الطرف الأخر بدون حوار او نقاش وأقناع الأخر برأيه .

فالمشاكل الزوجية هى التوابل التى تعطى مذاق خاص للزواج ، ولكن يجب التعامل مع المشاكل في الحياة الزوجية بشكل سليم وحضاري لأستمرار ودوام الزواج وحماية من الأنهيار ، نقدم لكم عدة قواعد لـ حل المشاكل الزوجية.

قواعد حل مشاكل الزواج

اولا: مناقشة المشاكل الزوجية بوضوح

القاعدة الأولي لـ حل مشاكل الحياة الزوجية هي الوضوح , فعدم التحدث بشفافية ووضوح عن المشاكل الزوجية التي يتعرض اليها الزوجين من أكبر الأخطاء التي تسبب تفاقم مشاكل الزواج ، وكل طرف من الزوجين ينتظر من الأخر أن يقرأ افكاره ويعرف ما يزعجه وهذا خطأ كبير فلاحد يستطيع قراءة افكار الأخر , فعلي الزوجين التحدث بشفافية ووضوح ومناقشة المشاكل التي يتعرضون لها بموضوعية …وعلي كل طرف تقبل رأي الأخر وايضا علي كل طرف معرفة ما يزعج الطرف الاخر حتي يصل كل من الزوجين الي حل مرضي ومريح لكل الأطراف .

ثانيا: اختيار الوقت المناسب

القاعدة الثانية لـ حل مشاكل الزواج هي اختيار وقت مناسب للطرفين لمناقشة المشكلة , يجب الأبتعاد عن الأوقات التي يكون فيها الطرفين مشغولين بعده امور حتي يتفرغوا للمشكلة , الأبتعاد عن نقاش أي من المشاكل بعد العودة من العمل ويجب اعطاء الوقت الكافي لمناقشة المشكل والوصول الي حل مرضي للجميع .

ثالثا : تجنب الخصام

القاعدة الثالثة لـ كيفية حل المشاكل الزوجية هي تجنب الخصام لفترة طويلة ولكن لايوجد مانع من ان يأخذ الزوجين فترة هدوء يحاولوا كل منهم تجنب بعضهم البعض حتي يستطيع كل طرف التفكير بهدوء وبموضوعية بعيدا عن النزاع والشد والجذب.

لكن علي الزوجين عدم اطالة فترة الهدوء والأبتعاد لأن الخصام لفترة طويلة يزيد من تفاقم المشكلة وسوء التفاهم بين الطرفين وتعقيد المشكلة .

رابعا: الأحترام

القاعدة الرابعة لـ كيفية حل المشاكل الزوجية هي تبادل الأحترام بين الطرفين بمعني يكون النقاش لحل المشكلة مبني علي الأحترام … فيجب علي الزوجين احترام مشاعر وافكار واراء الطرف الأخر والسعي دائما لفهم الطرف الأخر وعدم استخدام الصوت العالي او الأهانة أثناء النقاش لان هذة الأفعال تزيد من حده المشاكل الزوجية وعدم الوصول الي اي حلول .

خامسا: تعلم تقديم التنازلات

القاعدة الخامسة لـ حل المشاكل الزوجية هي تقديم التنازلات بمعني التعنت والتمسك بالرأي من اجل العند يسبب تفاقم المشاكل وعدم تحقيق التفاهم بين الزوجين ، في بعض الأحوال لايكون اي طرف من الزوجين مخطئ وكل منهم علي صواب ولكن التعنت وعدم تقديم التنازلات يزيد من صعوبة حل المشكلة ويهدد بصفة عامة استمرار الزواج .

فعلي الزوجين ان يدركوا لابد من ات يصلوا الي حل وسط يرضي الجميع وعليهم تقديم التنازلات من اجل حياة زوجية سعيدة ، فعليهم ان يدركوا ان تقديم التنازلات ليس ضعفا انما يدل علي اهتمام كل طرف بأستمرار الزواج والسعي لحياة زوجية سعيدة مرضية للطرفين .

سادسا: الاعتذار

القاعدة السادسة لـ حل مشاكل الحياة الزوجية هي تعلم ثقافة الأعتذار ، فالأعتذار من افضل واسهل الوسائل لـ حل المشاكل الزوجية … وعلي كل من الزوجين ان يدركوا أن الأعتذار ليس ضعفا انما هو قوة يدل علي أحترام احدي الطرفين للطرف الأخر والأهتمام بمشاعرة , وايضا يدل علي ثقة الفرد بنفسه ويزيد من مكانته عند الطرف الأخر .

لكن تكمن المشكلة : في عدم قبول الأعتذار والأعزار التي قدمها الطرف المخطئ من اجل التعنت والتمسك برأيه مما يزيد من صعوبة المشكلة وتكون الحياة الزوجية عبارة عن سلسلة من المشاكل وبالتالي يهدد استمرار الحياة الزوجية والعيش في نكد وتعاسه .

لــ كيفية حل المشاكل الزوجية بطريقة سهل وهادئة هي تقبل اعتذار الطرف الأخر وقبول الأعذار ومراعاة ظروف الطرف الأخر وعدم السماح بدخول التعنت في الحياة الزوجية من اجل حياة سعيدة مليئة بالتفاهم والود .

سابعا: عدم تدخل طرف ثالث

القاعدة السابعة لتحقيق التفاهم بين الأزواج و حل المشاكل الزوجية هي عدم تدخل طرف ثالث بين الزوجين في حل المشاكل ما دام التفاهم بين الزوجين متواجد فانهما من المؤكد سيصلوا الي حل مرضي للجميع  … لأن تدخل طرف ثالث في حل المشاكل الزوجية يصعب حلها ويعكر الحياة بين الزوجين ويقلل من ثقة بين الزوجين .

فيمكن استشارة أهل العقل والخبرة للأستفادة من خبراتهم ومن تجاربهم ولكن عدم سماح لأي طرف من الزوجين من تدخل طرف ثالث بينهم , فلا يحق لأختك ولا أخوكِ والدك ولا والدتك لهم بالتدخل وإنما يكون دورهم النصح فقط

ضوابط هامة لـ كيفية حل المشاكل الزوجية

  • عدم استخدام  الكلمات الحادة، والعبارات العنيفة والأهانة لان تأثيرها يستمر بعد انتهاء الخلاف، ويسبب صدمات وجروح عاطفية تتراكم في النفوس.
  • عدم السكوت والصمت على الخلاف لفترة طويلة لانه حل سلبي مؤقت للخلاف.
  • التسوية شاملة لجميع ما في النفس وانهاء جميع اسباب الخلافات ويسود الرضي والسعادة بين الطرفين .
  • البعد عن فكرة تحقيق الأنتصار اي سعي كل طرف لتحقيق الفوز علي الطرف الأخر وانتصار رأيه هو فقط , فذلك يؤدي الي تفاقم المشاكل وتحولت الحياة الزوجية الي ساحة معارك من الذي ينتصر فيها .
  • لابد ان يدرك الطرفين ان الخلافات الزوجية المتكررة لها اثر سلبي علي الحياة الزوجية واستمرارها  ,فعند اختلاف الزوجة مع زوجها الذي تحبه وتقدره يولد في داخلها مشاعر سلبية من قلق وازعاج وارتباك وعدم الأطمئنان .
  • البعد عن التعالي فعلي الزوجين عدم التعالي علي الطرف الأخر سواء بالنسب أو المال أو الجمال أو الثقافة… فالتعالي يسبب كثير من مشاكل الحياة الزوجية ويزيد من تفاقمها
فيديو للدكتور ابراهيم الفقي عن مشاكل الزواج

 

لقراءة المزيد عن :

نبذة عن
كيفية حل المشاكل الزوجية لعام 2018 - سبع قواعد لـ حل مشاكل الزواج
عنوان المقال
كيفية حل المشاكل الزوجية لعام 2018 - سبع قواعد لـ حل مشاكل الزواج
الوصف
هذا المقال يتحدث عن الماكل الزوجية وطرق حلها ، تعرف علي كيفية حل المشاكل الزوجية , سبع قواعد يجب اتباعها لـ حل مشاكل الزواج ، ضوابط هامة لـ حل مشاكل الحياة الزوجية
المؤلف
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock